• By Rhoda Madson

خبير من مايو كلينك للرعاية الصحية يشارك مؤشرات فشل القلب التي قد يجهلها الأشخاص ذوي عوامل الخطر

18 أغسطس 2022
رسم توضيحي ثلاثي الأبعاد لمفهوم تشريح القلب بجهاز الدورة الدموية البشري

لندن - قد يبدو أن فشل القلب من أمراض التقدم في العمر، إلا إنه يمكن أن يصيب المرء في أي وقت خلال حياته. وفي كثير من الحالات، يمكن الوقاية منه أو علاجه. في هذا المقال  تشرح قوسية وامل، دكتور الطب، الحاصلة على الدكتوراه، طبيبة القلب في مايو كلينك للرعاية الصحية في لندن، عوامل الخطر، والأعراض التي قد يجهلها الناس وكيفية علاج فشل القلب. 

عوامل الخطر:

فشل القلب هو أن يكون القلب غير قادر على ضخ الدم بكفاءة كما ينبغي. ويكون نتيجة لضعف القلب أو تيبسه الشديدين. في حالة فشل القلب، فلا يعود بإمكان القلب مواكبة المتطلبات المفروضة عليه لضخ الدم إلى باقي أجزاء الجسم.

مرض الشريان التاجي هو السبب الرئيسي لفشل القلب. تيبس عضلة القلب يكون في الغالب نتيجةً لفرط ضغط الدم غير المنضبط كما يجب أو مرض السكري. توجد أسباب نادرة لفشل القلب مثل التهاب عضلة القلب، الذي قد يكون بسبب عدوى فيروسية، واعتلال عضلة القلب - كما تقول الدكتورة وامل. 

الدكتور قوسية وامل
الدكتور قوسية وامل

كما توجد عوامل خطر مرتبطة بنمط الحياة.

تقول الدكتورة وامل: "إن الحفاظ على نظام غذائي صحي، وعلاج السُمنة، وتجنب استهلاك التبغ والتدخين السلبي، وتجنب الكحول قد تساعد في الوقاية من فشل القلب". 

وتضيف الدكتورة وامل: "تشمل عوامل الخطر الأخرى لفشل القلب انقطاع النفس النومي، وبعض الأدوية المستخدمة لعلاج السرطانات، والالتهابات الفيروسية التي تتلف عضلة القلب."

الأعراض:

تقول الدكتورة وامل إن بعض المؤشرات التي تنذر بفشل القلب بديهية، مثل: تورم الكاحل، وضيق التنفس، وألم الصدر، ونبض القلب الذي يبدو سريعًا أو غير منتظم، والإرهاق أثناء ممارسة الرياضة.

"وهناك أعراض أخرى قد لا يربطها الناس بفشل القلب. وتشمل: السعال المستمر، وتورم البطن، وزيادة الوزن بسرعة، والغثيان ونقص الشهية" - كما تضيف الدكتورة وامل. "يجب على الأشخاص المصابين بأي من هذه الأعراض الاتصال بمزود رعايتهم الصحية".

العلاج:

من المهم تحديد سبب فشل القلب لأن العلاجات قد تختلف. في معظم الحالات، لا يمكن علاج فشل القلب، ولكن يمكن السيطرة على الأعراض لسنوات عديدة.

تقول الدكتورة وامل: "بعد تشخيص فشل القلب، سيحتاج المرضى إلى إدارة الحالة لبقية حياتهم، عادةً من خلال الرعاية لدى عيادات فشل القلب المتخصصة".

وتوجد العديد من خيارات العلاج. وتشمل: الأدوية، والأجهزة المزروعة جراحيًا، وفي الحالات المتقدمة، زراعة القلب. وتضيف الدكتورة وامل إن الأطباء والباحثين يتعاونون لاكتشاف علاجات جديدة.

"على مدى السنوات القليلة الماضية، لاحظنا تقدمًا كبيرًا بالتزامن مع إدخال فئات جديدة من الأدوية لإدارة فشل القلب" - كما تقول. وتشمل هذه الأدوية: مثبطات SGLT2، التي تم تطويرها في البداية لخفض مستويات الغلوكوز لدى مرضى السكري. 

تتضمن أبحاث فشل القلب للدكتورة وامل دراسات تهدف إلى فهم الصلة بين مرض السكري وأمراض القلب وكسرها، واستخدام تقنيات التصوير الطبي الجديدة للتعرف على فشل القلب مبكرًا، حيث يمكن الوقاية من العواقب الوخيمة.   

###

نبذة عن مايو كلينك للرعاية الصحية
مايو كلينك للرعاية الصحية، الموجودة في لندن، هي شركة فرعية مملوكة بالكامل لـ مايو كلينك، وهو مركز طبي أكاديمي غير هادف للربح. تُصنَّف مايو كلينك في الولايات المتحدة في المرتبة الأولى في تخصصات كثيرة أكثر من أي مستشفى آخر وفقًا لتقرير يو إس نيوز آند وورد ريبورت بسبب: جودة الرعاية. مايو كلينك للرعاية الصحية هي المدخل في المملكة المتحدة لتلك التجربة التي لا مثيل لها. تفضل بزيارة مايو كلينك للرعاية الصحية لمزيد من المعلومات.

نبذة عن مايو كلينك
مايو كلينك هي مؤسسة غير ربحية تلتزم بالابتكار في الممارسات السريرية والتعليم والبحث وتوفير التعاطف والخبرة لكل مَن يحتاج إلى الاستشفاء والرد على استفساراته. لمعرفة المزيد من أخبار مايو كلينك، تفضَّل بزيارة شبكة مايو كلينك الإخبارية.

جهة الاتصال الإعلامية:
رودا مادسون، مسؤولة العلاقات العامة لدى مايو كلينك، newsbureau@mayo.edu