• By Sharon Theimer

أسئلة وإجابات مايو كلينك: إصابات الكُفة المدوّرة والجراحة

27 أغسطس 2021
رجل يرتدي قميصًا أزرق يرفع ذراعه اليسرى ألماً، ربما كان كتفه مصابًا أو مِرْفَقه، برفقة طبيب يفحص الإصابة

السادة الأعزاء في مايو كلينك: أبلغ من العمر 48 عامًا، وألعب التنس منذ سنوات. كما أنني أسبح بانتظام. في الآونة الأخيرة، كنت أعاني من ألمٍ في كتفي الأيمن في كل مرة أذهب إلى الملعب للّعب، وعندما أحاول رفع الأشياء في المنزل. كيف أعرف أنني مزقت الكُفة المدوّرة لدي؟ ما هي خيارات العلاج وهل يمكنني العودة إلى اللعب؟

الإجابة: يمكن للناس التعرض لإصابة الكُفة المدوّرة بعدة طرق. ولذلك، ربما يكون من الصعب معرفة هل هي المصدر الأساسي لمشاكل كتفك. بالنسبة لبعض الأشخاص، تكون هناك إصابة أو حادث واضح هو ما يؤدي إلى تمزق الكُفة المدوّرة. وبالنسبة لآخرين، قد تحدث زيادة بطيئة وتدريجية في الألم بمرور الوقت. بالنسبة للمصابين بإصابات واضحة، فإنها تحدث عادةً عند محاولة رفع أشياء ثقيلة فوق الرأس أو بعيدًا عن الجسم. يمكن أيضًا التعرض لإصابة الكُفة المدوّرة خلال السقوط أو الحوادث الرضحية.

في العموم، تميل مشاكل الكُفة المدوّرة إلى إبداء ثلاثة أعراض رئيسية: ألم الكتف، وانخفاض حركة الكتف، والضعف. على الرغم من أن معظم المرضى سيُصابون بمستوى معينٍ من تلك الأعراض على حدةٍ، فلن يصاب كُلُّ من يعاني من تمزق الكُفة المدوّرة بالأعراض الثلاثة مجتمعةً.

أما من حيث الألم، فإذا كنت تعاني من إصابة في الكُفة المدوّرة، فعادة ما يكون لديك ألم فوق الجزء الجانبي أو الخارجي من الكتف، حول العضلة الداليّة. يزداد هذا الألم سوءًا عمومًا ما إن تحاول رفع ذراعك فوق رأسك أو رفع الأشياء بعيدًا عن جسمك.

وقد تؤدي إصابات أخرى حول الكتف إلى أعراض مشابهة. من الإصابات الأكثر شيوعًا: التهاب الأوتار في العضلة العضُدية ذات الرأسين، أو إصابات المفصل الأخرمي الترقوي، أو التهاب المفاصل. يميل المرضى المصابون بالتهاب الأوتار في العضلة العضُدية ذات الرأسين إلى الشعور بألم في مقدمة الكتف، ويميل المصابون بإصابات المفصل الأخرمي الترقوي إلى الشعور بألم أعلى الكتف.

يمكن أن يساعد فهم مصدر الألم في التمييز بين هذه المشاكل والألم الناجم عن الكُفة المدوّرة. إذا كنت مصابًا بألم في الجزء الجانبي أو الخارجي من كتفك مع انخفاض نطاق الحركة والصعوبة في رفع الأشياء، فقد يكون لديك إصابة في الكُفة المدوّرة. في كثير من الأحيان، يكون هذا نوعًا من التهاب الأوتار الخفيف الذي يتحسن مع بضعة أيام من الراحة. لكن إذا كانت أعراضك شديدة، أو استمرت لأكثر من أسبوع أو أسبوعين، فمن المنطقي التحدُّث إلى مزود رعايتك الصحية. حيث يمكنه تشخيص تمزق الكُفة المدوّرة بناءً على الأعراض، والفحص الجسدي، وربما بالتصوير، مثال: الأشعة السينية، والتصوير بالرنين المغناطيسي.

عندما أقوم بتشخيص مريض بإصابة الكُفة المدوّرة، فإن السؤال الأكثر شيوعًا يكون: هل يحتاج الأمر إلى جراحة. إذا تم تشخيصك بإصابة الكُفة المدوّرة، فقد يختلف العلاج حسب شدتها.

لمعظم المرضى المصابين بالتهاب الأوتار، وهو التهاب في وتر الكُفة المدوّرة دون تمزق كامل، إلى جانب الألم والأعراض الأخرى، فإنهم يتحسنون بشكل عام دون تدخل جراحي. أكثر أشكال العلاج شيوعًا هي الأدوية المضادة للالتهابات؛ ووضع ثلج على الكتف بانتظام؛ وتعديل أنشطتك، بما في ذلك تجنب رفع الأحمال الثقيلة والرفع فوق الرأس؛ والعلاج الطبيعي.

أما المرضى المصابون بتمزق كامل للوتر، فإن الوضع يكون أكثر تعقيدًا بعض الشيء. إذا كان التمزق صغيرًا أو كان خطورة المريض منخفضة نسبيًا، فقد يتمكن بعض المرضى المصابين بتمزق كامل من تجنب الجراحة. ستكون خطة العلاج بالنسبة لهم هي نفس الخيارات المذكورة أعلاه بالنسبة لالتهاب الأوتار. على الرغم من أن العلاج الطبيعي لن يشفي التمزقات الصغيرة، فإنه يمكن أن يساعد في تحسين العضلات الأخرى حول الكتف والتي ما تزال سليمة، مما يسمح لها بالتعويض عن الوتر ذي التمزق الصغير.

أما المرضى النشطون المصابون بتمزق كامل في الوتر، قد تكون الجراحة هي الخيار الأمثل؛ لأنها مضمونة عن غيرها والأكثر نجاحًا في استعادة الوظيفة.

عادةً ما يتم إجراء جراحة ترميم الكُفة المدوّرة كإجراء دون مبيت في المستشفى من خلال نهج طفيف التوغل أو بمنظار المفصل. ويمكن أن يؤدي استخدام هذه الجروح الصغيرة إلى تقليل الألم وتحسين التعافي على المدى الطويل.

بعد الخضوع لجراحة ترميم الكُفة المدوّرة، يتم إبقاء الذراع في حمَّالة كتف لمدة ستة أسابيع تقريبًا بعد الجراحة للسماح بالتعافي. بعد هذا الوقت، يتم إيقاف استخدام حمَّالة الكتف رويدًا رويدًا، ويبدأ العلاج الطبيعي الرسمي. ينصب تركيز العلاج الطبيعي في البداية على استعادة نطاق الحركة. ويستغرق هذا عادةً ثلاثة أو أربعة أشهر من تاريخ الجراحة. بعد حوالي شهرين أو ثلاثة أشهر من الجراحة، يتم القيام بتمارين تقويةٍ خفيفةٍ. ثم ينتقل المرضى إلى المزيد من التأهيل.

بالرغم من التباين الكبير، فإن متوسط وقت التعافي الإجمالي بعد جراحة ترميم الكُفة المدوّرة هو ستة أشهر تقريبًا. بمجرد الوصول إلى التعافي التام، نسمح بشكل عام للمرضى بالعودة إلى جميع الأنشطة حسب تحملهم. ومع ذلك، فمن الجيد تجنب أي رفع أوزان غير ضروري على المدى الطويل، حيث يقلل هذا من خطر حدوث مشاكل وإصابات متكررة بعد ذلك. —الدكتور كريستوفر كامب، جراحة تقويم العظام، مايو كلينك، مدينة روتشستر، ولاية مينيسوتا

###

نبذة عن مايو كلينك

مايو كلينك هي مؤسسة غير ربحية تلتزم بالابتكار في الممارسات السريرية والتعليم والبحث وتوفير التعاطف والخبرة لكل مَن يحتاج إلى الاستشفاء والرد على استفساراته. لمعرفة المزيد من أخبار مايو كلينك، تفضَّل بزيارة شبكة مايو كلينك الإخبارية. للحصول على معلومات حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، بما في ذلك أداة تتبع خريطة فيروس كورونا في مايو كلينك، التي لديها توقعات لمدة 14 يومًا حول توجهات فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، تفضل بزيارة مركز مايو كلينك لموارد فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

جهة الاتصال الإعلامية:

سينثيا ويس، مسؤولة العلاقات العامة لدى مايو كلينك، newsbureau@mayo.edu